القائمة الرئيسية

الصفحات

أنواع الشروخ


تنقسم الشروخ في المنشآت الخرسانية إلى الأنواع الآتية :-

 ا- شروخ لأسباب غير إنشائية

وهي شروخ ليست نتيجة الأخطاء في التصميم أو التعرض المنشأ الأحمال غير عادية ومن هذه الشروخ الأنواع الآتية : -

 شروخ نتيجة الهبوط اثناء الصب واثناء تصلد الخرسانة فإنه قد لوحظ أن اسياخ التسليح والشدة الخشبية يمكن أن تمنع حركة الخرسانة الطازجة والتي بدأت في الصلادة وذلك أثناء الصب والهزهزة .

 وفي بعض الحالات فإن الشروخ نتيجة الهبوط أثناء الصب تستطيع الوصول إلى حديد التسليح وبالتالي تصبح خطرة جدا ولكن في المعتاد أن تكون هذه الشروخ صغيرة وسطحية .

2- شروخ نتيجة الانكماش اللدن

وتكون نتيجة التبخر السريع جدا لمحتوى الرطوبة والمياه من سطح الخرسانة أثناء تصلدها وهي ما زالت لدنة . والخرسانة اللدنة يكون جفافها أثناء التصلد يعتمد على عدة عوامل منها وبصفة خاصة درجة الحرارة وسرعة الرياح . والرياح الجافة والتعرض المباشر لأشعة الشمس يسببان معدلا للتبخر أعلى من معدل ارتفاع المياه داخل الخرسانة إلى سطح الخرسانة . وعموما فإن الشروخ اللدنة نتيجة انكماش الخرسانة تكون عادة صغيرة في الطول وسطحية وتظهر في وقت واحد في الاتجاهات العرضية .وخطورة شروخ الانكماش اللدن تقل وتتضاءل في الوحدات الخرسانية سابقة التجهيز والمنتجة بعناية ومعالجة جيدا .

3 - شروخ نتيجة التقلصات الحرارية

أثناء عملية الامتصاص والصلادة المبكرة للخرسانة ينتج عنها حرارة بكمية ملحوظة في الخرسانة نتيجة التفاعل الكيميائي بين الماء والأسمنت . وفي حالة الخرسانة سابقة التجهيز فإنها تنال عادة معاملة حرارية عن طريق العلاج بالبخار وهذه المعاملة تستنفذ وتخمد بهدوء مقدارا كبيرا من الحرارة يمكن أن تتولد خصوصا إذا كان العنصر الإنشائي محكوم الحركة أو إذا كانت عملية التبريد غير منتظمة التوزيع داخل العنصر ( كما هي الحالة في الكمرات سابقة التجهيز ذات الشفة flange والعصب web ذوي التخانات المختلفة ) . وإجهادات الشد الحرارية يمكنها إحداث شروخ والتي تكون عموما رفيعة جدا ونادرا ما تكون ملحوظة إنشائية ولكنها تولد وتشكل أسطح ضعيفة دائمة داخل الخرسانة . وفي حالة الخرسانة سابقة التجهيز فإن انكماش الجفاف العادي بعد عمل وصلات العناصر سابقة التجهيز قد يؤدي إلى توسيع هذه الشروخ .

 4- شروخ انكماش الجفاف

 هذا النوع من الشروخ يظهر عندما يتعرض تقلص العناصر الإنشائية ذات التسليح الصغير إلى منع هذا التقلص عن طريق بعض التثبيت الإنشائي ( مثال ما يحدث للإفريز أو الكورنيش المعماري عند اتصاله ببلاطة ثقيلة التسليح وسميكة الأسطح المنازل ) .

وفي حالة الكمرات سابقة التجهيز فإن خرسانة الوصلات يكون صبها عل حدود البواكي الخرسانية المتصلدة سابقة التجهيز ، وخرسانات الوصلات تكون غالب ذات محتوي مائي عالي لتسهيل عملية الصب ولذلك فإن الوصلات الرأسية دائمة تقریبأ تظهر شروخ رفيعة نتيجة الانكماش .

5-انفعالات فروق الحراره

ان هيكل  المنازل سابقة التجهيز غالبا يقوم بتسهيل تأثير الاختلاف في درجات الحراره ( من عوامل الجو الطبيعية أو نتيجة الحرارة ) . وللك فإن الشروخ تظهر في البواكي المحشورة ( Sandwich Panels ) عندما كل من وجهي الباكية مرتبطة بقوة في الهيكل الخرساني .

ومن الآثار الحرارية أيضا الصدمة الحرارية ( Thermal Shock ) والتي ينتج يه كمية ملحوظه من الشروخ نتيجة الارتفاع المفاجئ لدرجة الحرارة ، فإن كانت الطبقه الخارجيه للبواكي  المحشورة رفيعة جدا ( حوالي 3 سم تخانة ) فإن تدميرها بواسطة الحراره يصبح محتمل الحدوث جدا .

 وفي حالة وجود اختلاف ملحوظ في درجات الحرارة بين وجهي البلاطة الخرسانيه أو الكمره فإن ذلك يؤدي إلى تولد شروخ ،

ولكن هذا التأثير لاختلاف درجات الحراره نادرا ما يحدث في المنازل ولكنه من الممكن حدوثه نوعا مافي حوائط الخزانات في حالات خاصة عندما يكون السائل المخزون ساخنة أو باردة جدا . قد تظهر الاجهادات في المباني تحت تأثیر اختلاف درجات الحرارة بين أجزائها المختلفة مثال ذلك فإن الواجهة النهائية للمبنى سوف تخضع إلى العزل المباشر وتمدد ، في حين أن بقية المبنى سوف يبقى تحت تأثير درجة حرارة اقل . ولذلك فإن هناك شروخ قطرية ( Diagonal Gracks ) يمكن أن تظهر على الزوايا في طوابق المباني الطويلة جدا أو الصلبة جدا ، وأيضا بواسطة هذه المؤثرات يمكن أن تظهر كل الأنواع المختلفة للشروخ وفي أخر الأمر تكون لدينا كمية كبيرة من الشروخ . ومن أخطار الشروخ الناتجة عن الانكماش أو من اختلاف درجات الحرارة انها تقلل من صلابة المبنى وهذا يعني أن الاجهادات وقوة تحمل المبني لا تزيد بعد ظهور هذه الشروخ .

6-الشروح نتيجة التاكل

يوجد نوعان رئيسيان من العلل والأمراض التي تصيب المنشأت الخرسانية. نتيجة أثر العوامل الجوية وهي كالآتي :

تاكل وصداحديد التسليح ويظهر حول أسياخ حديد التسليح مسببا شروخا على طول هذه الأسياخ ( شكال ۱-۲ ) وغالبا ما تسقط الخرسانة ( الغطاء الخرساني يسقط من حول الأسياخ ) مثال ذلك سقوط الغطاء الخرساني السفلي للبلاطات الخرسانية وينتج عن ذلك كشف حديد التسليح

وهذه العلة من صدأ حديد التسليح تكون أكثر سهولة في إصابة الخرسانة عند

 1-  وجود كلوريد الكالسيوم في الخرسانة ( في بعض الحالات توجد بعض الإضافات

( صدأ المحتوية على كلوريد الكالسيوم تضاف إلى الخلطة الخرسانية وذلك لزيادة سرعة امتصاصها ) .

2- - الرطوبة في الهواء .

3- المسامية العالية للخرسانة .

4- الرطوبة ذات الملوحة العالية على سواحل البحار ، تحمل داخل نفسها كلوريد الكالسيوم وذلك فإن خطر حدوث صدأ الحديد التسليح يصبح أكثر حدوثأ على سواحل البحار وفي المدن الساحلية . والشروخ الناتجة . من حديد التسليح يجب ترميمها وعلاجها لأنها خطرة على متانة المنشأ لأنها تقلل من مساحة القطاع الفعال لحديد التسليح عن طريق التآكل بالصدأ . وفي هذه الظاهرة من تأكل حديد التسليح نتيجة الصدأ تعتبر بصفة خاصة خطرة جدا وفي حالة الخرسانة سابقة الإجهاد ، حيث تكون كمية صدأ كافية الحدوث انهيار أوتار تسلیح سبق الإجهاد ( Stressed Tendons ) . 

تاكل الخرسانة توجد تفاعلات كيميائية مختلفة يمكن أن تؤدي إلى دمار وتأكل الخرسانة والحالة الكثيرة الحدوث عادة تولد الأترنجات ( المواد الإترنجية ) تتيح له اتحاد وتفاعل الكبريتات مع الومنيات الأسمنت في وجود الماء . وفي هذه الحالة تنتج أملاح ذات حجوم اكبر من المواد المحتوية عليها الخرسانة لذلك يحدث تمدد يؤدي إلى التشريخ وتفتت الخرسانة . كما توجد علل كيميائية أخرى يمكن أن تظهر نتيجة عوامل كثيرة منها على سبيل المثال استعمال أنواع من الركام غير ملائمة و غير مطابقة للمواصفات . وتعتبر النقر في سطح الخرسانة مثالا واضحا لانهيار بعض حبيبات الركام المنفصلة . 

تعليقات